السياحة في تركيا

المتحف العسكري في اسطنبول Askerî Müze

معلومات ونبذة عن متحف اسطنبول الحربي العسكري وبعض الصور عنه

من ضمن ما تتميز به إسطنبول عن غيره من البلدان هو متاحفها المختلفة، حيه أنه على غيره تجد أن كل متحف من المتاحف المتواجدة بداخل العاصمة يضم نوع واحد فقط من الفنون سواء أكانت تاريخه أم أدبية أم عسكرية، وهذا كثير ما تجده في بقية المتاحف المنتشرة في تركيا حيث تجد أن تلك المتاحف قد تجمع بين كل تلك الفنون في مكان واحد.

ومن ضمن تلك المتاحف المتواجد بالعاصمة إسطنبول والمتميزة عن غيرها، هو المتحف العسكري Askeri Müze والذي جمع بين العديد من الأسرار والحكايات العسكرية التاريخية التي مرت على تلك البلد منذ أكثر من 800 عام أثناء غزو الجيش العثماني لها والان لنتعرف على ذلك المتحف التاريخي الخلاب والذي جذب الكثيرين من هواة الأدوات الحربية والأسلحة.

عربة في المتحف العسكري

كان المتحف قديما عبارة عن مدرسة عسكرية تأسست في الوقت الأخير من الحكم العثماني على البلاد، وتم ذلك في العوام ما بين 1906- 1926م أي في القرن العشرون، وذلك على يد أحمد فتحي باشا وتحت إشراف وإدارة أحمد مختار باشا، ويتواجد ذلك البناء في منطقة شيشلي والواقعة على مسافة 1 كم من ميدان التقسيم المتواجد بتلك المنطقة، وبعد أن تحول ذلك الصرح العظيم إلى منحف جمعت به كل ما يخص الدولة العثمانية والتي استمرت ما يقرب من 900 عام على تلك البلاد من بطولات عسكرية وأدوات استخدمت في الحروب في تلك الفترة.

طائرة في متحف اسطنبول العسكري

وعند دخولك من البوابة الخاصة بذلك المتحف ستجد حديقة بها عدد من الطائرات الحربية المستخدمة قديما، والتي يعود استخدامها إلى أيام الحرب العالمية وما قبلها، وبعد مرورك بها ستجد المتحف أمامك مكون من طابقين الطابق الأول أو الأرضي تجده خصص ليعرض الأدوات والمعدات المتنوعة وعدد كبير من الأسلحة التي استخدمها العثمانيون منذ بداية حكمهم على البلاد وحتي نهايتهم، كما ويضم أيضا مجموعة من الملابس الحربية القديمة وتحفظ تلك المعروضات في حوافظ مصنوعة من الزجاج لمنع الزوار من لمسها حتي لا تتعرض للتلف.

كما ويضم ذلك المتحف عدد من القواعد العسكرية التي تعود إلى تركيا وغيرها من القواعد ، وبجانب كل تلك المعدات الكبيرة ستجد أن في غرفة الملابس عدد من اللوحات الفنية الجميلة والتي رسمت لتخلد تلك المعارك القديمة حتي يوثقها التاريخ، كما وستجد مجموعة من المجسمات التي تعود لعدد من الفرسان والخيالة أثناء خوضهم للمعارك.

صالات المتحف العسكري إسطنبول

وعند مرورك بأحد الصالات سوف تجد بها عرض لتاريخ الأسلحة وتطورها تحت يد العثمانيون، وستجد أيضا عدد من السيوف والنبال ومجموعة من سروج الخيل وفي متوسط الصالة يعرض مدفع كبير استخدم في الحروب العثمانية.

وليس هذا فقط بل وستجد انه قد خصص عدد من الصالات لعرض الأسلحة التي استخدمت في الحرب العالمية الأولي من سيوف وبواريد وغيرها من المعدات.

أما عن الطابق لثاني أو العلوى الخاص بالمتحف فنجده قد قسم إلى، حجرة تم تخصيصها لمصطفي أتاتورك والذي قام بتسيس الجمهورية التركية الحالية والذي كان من اشهر القادة أيام الحكم العثماني ، وستجد أيضا بلك الطابق مجسم جاليبوس الرائع.

مقتنيات متحف اسطنبول الحربي

بل وستجد أن ذلك المتحف كما قلنا قد ضم عدد من المعروضات والتي لا تعود لتركيا أمثال الطائرة الهليكوبتر المتواجد بالمتحف والتي يعود إنتاجها إلى عام 1968م، بجانب المدفع ذو الصناعة الألمانية والتي يعود صناعته إلى عام 1889م، وستجد أيضا عدد من الدبابات الألمانية والتي انتتجت في عام 1929م.

ويتواجد في ساحة الدخول للمتحف لصالة لعرض مجموعة من الهدايا التذكارية المختلفة والتي خصت لعرض تاريخ ذلك المتحف العريق والذي خلد الحروب التركية من معدات وأسلحة وكل ما يخص تلك الحروب.

ومن اكثر ما قد يبهرك كزائر لذلك المتحف الرائع هو تلك الفرقة الموسيقية المشهورة والأولي على العالم “فرقة المهتر” والتي تقوم بمصاحبتك بداخل المتحف لمدة 15 دقيقة، من أجل إضافة المرح والبهجة إلى جولتك بذلك المتحف.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *